عن الألم

14 10 2008

 

دعت الفنانة آنا ماريا هيرناندو، رواد معرضها (عن الألم)، المشاركة التفاعلية بالمعرض، وتعرض الفنانة محارم ومناديل جمعتها من دول مختلفة من العالم، وخاصة من البيرو والتشيلي والولايات المتحدة، وهي تحمل تاريخ وأمنيات أصحابها.

وطلبت الفنانة، من الجمهور لأخذ أحد هذه المناديل أو المحارم المعروضة، وإضافة “أمنياتكم وعلاماتكم الشخصية وإعادتها إلى مكانها، لتنتقل إلى أنحاء أخرى من العالم، من خلال معارض أخرى”.   

Advertisements