عرب غير محترمين

3 05 2009

13

الناشرون العرب غير محترمين، مثل اغلب الاشياء العربية، هنا رسالة مفتوحة وصلتني من الاديبة المترجمة هالة صلاح الدين:

إلى أ. إبراهيم المعلم,

 

 مرسِلة هذا الخطاب هالة صلاح الدين حسين, محررة مجلة البوتقة http://albawtaka.com. اضطلعتُ مؤخراً بترجمة كتاب أملي في السلام بقلم السيدة جيهان السادات الصادر عن دار الشروق للنشر والطباعة:

http://www.shorouk.com/ar/book_details.asp?book_id=1477&cat_id=30&sub_cat_id=

والبادي لي – بما أن دعوة رسمية أو غير رسمية لم تُوَجَّه إليّ لحضور حفل توقيع “كتابي” المترجَم – أن دار الشروق لا تكِن احتراماً للمتعاملين معها من المترجمين سواء عن غفلة أو استهتار, وعليه يسعدني أن أعلن قطع علاقتي نهائياً بدار الشروق وكل ما له علاقة بتلك الدار. يمكنكَ الاحتفاظ بنسخي من الكتاب الذي لم أره بعد. سعيدة أن عقداً لا يربطني بهذا الكتاب, ومع ذلك أحذر وبشدة من إصدار طبعة ثانية من الكتاب أو إلحاق اسم آخر بنصي المترجَم. فعلى الرغم من عدم وجود عقد بيني وبين دار الشروق فيما يخص الكتاب المذكور أعلاه, سوف تكون تلك الفعلة انتهاكاً يضاف إلى عدم احترامك لمهنة الترجمة. الحق أنه لا يشرفني التعامل مع دار نشر لا تحافظ على حقوق المترجمين الأدبية. ولْتعلم أن المترجم فنان وليس مجرد ناقل, ولن يحدث أن يحل “جوجل” محله في أي وقت من الأوقات!

 

هالة صلاح الدين حسين,

محررة مجلة البوتقة


إجراءات

معلومات

4 تعليقات

21 08 2010
Saleh

محنة المترجم العربي . القليل من الناشرين يعتبر المترجم فنانا . ولكن الأكثرية تعتبرة ناقلا لغويا فقط . ولا يفروقون بين المترجم للوفود السياحية او التجارية وبين المترجم الأديب . ولهذا انحط ومستوى الترجمة الترجمة لدينا في العالم العربي . إذا اصبحت مهنة لمن يتكلم اللغتين العربية ولغة أخرى وبدون ان يكون لدية ملكة الكتابة والموهبة الأدبية .

31 08 2010
a.sadoon

لها الحق في التصرف هذا ليكون عبرة للناشرين العرب ليكونوا مثالا في احترام عملهم كناشرين والتقيد باخلاقيات المهنة التي تحترم حقوق الاخر وتؤديها بكل احترام وتقدير لجهودهم ، الف تحية للمترجمة الاديبة هالة صلاح الدين

16 01 2014
غير معروف

للعلم دار النشر هذه من اسفل واحقر دور النشر العربية

5 02 2014
حسين الطائي

أو ربما لأن الترجمة سيئة؟ وهي بالفعل كذلك.. وربما لأن المترجمة لها تاريخ حافل في النقل الحرفي من اللغة الانجليزية ونسبته الى نفسها بالميديا العربية دون الاشارة الى المصدر .. اطلاقا؟؟ كيف يثق الناشر المحترم بهكذا مترجم؟؟ بعض الناشرين والصحف العربية بالتأكيد، لا تبالي بالمصداقية ودقة الترجمة.. وهكذا قد يصبح المترجم العربي (أديبا) في العالم العربي على اكتاف الكتّاب الأجانب!!!!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: