هلال وصليب

21 07 2008

مطعم افتيم، من اقدم المطاعم واشهرها في مدينة بيت لحم، اسسته عائلة هجرت من مدينة يافا بعد النكبة.

وهو من المطاعم الشهيرة، ويقدم ما اعتبره افضل فلافل في العالم.

جدران هذا المطعم، الذي يتمسك اصحابه على تسميته بـ “مطعم اليافاوي” لا يبعد كثيرا عن كنيسة المهد تختزن ذكريات مهمة وعديدة لكثير من الفلسطينيين والاجانب.

قبل اشهر اجرت العائلة توسعات على المطعم مع المحافظة على طابعه التقليدي، وقدم العديد من الاصدقاء هدايا

تناسب الطابع الفلسطيني المحلي للمطعم، الشرقاوي مثلا قدم ابريق نحاسي قديم.

اتصل الشرقاوي، الذي يحب ان يناديه صليبا وغيره من الذين يديرون المطعم الان باليافاوي، وقال بان الحاج انور سياتي اليوم، قادما من بير زيت، حيث شارك في معرض هناك، وسنلتقي على الغداء في مطعم افتيم.

الحاج انور، من اهم خبراء العملات القديمة في فلسطين، وبيننا الكثير لنتحدث فيه.

جلسنا والحاج ابراهيم في مدخل المطعم، حيث تعتلي القوس لوحة من خشب الزيتون، عليها ايات قرانية، واخرى انجيلية لمباركة المكان، بتناغم تام.

احيانا اشعر بالمفاجاة مما اسمعه عن تصرفات الرعاع الطائفية في دول هذا الشرق.





في سبسطية

21 07 2008

 

سبسطية..السامرة..مدينة اخاب وايزابيل..والاسكندر وهيرودس..ما تزال تكمل تاريخها

كنت في سبسطية مع د.ابراهيم الفني، وخليل سعادة، في ضيافة غسان واحمد الكايد: اثنان من المثقفين وعشاق سبسطية

الطريق لم تكن سهلة، بسبب الاجراءات الاحتلالية، وربما لا يذكر المرء عدد الحواجز العسكرية التي اجتزناها، غير الطرق الترابية الصعبة

ولكن كل التعب تبخر بفضل غسان واحمد الكايد